نظرية المؤامرة

مهند دلول
مهند دلول

بقلم : مهند لبد

إلى متى ستبقى نظرية المؤامرة حاضرة وبقوة لتتصدر المشهد الرياضي الفلسطيني ؟؟ فمع كل فشل يصيب أحد أطراف هذه المنظومة، تطل علينا نظرية المؤامرة بقوة، فهل هناك مؤامرة حقيقية أم أن العيب قد أصابنا من كافة الجوانب الرياضية.

- هل هناك مؤامرة حقيقية تسببت في التلاعب بنتائج المباريات بدوري الدرجة الممتازة الغزي على مدار العامين الماضيين ؟؟ هل تدخلت شخصيات كبيرة وكانت سبباً في هبوط أندية وإبقاء أخرى ؟؟ أم أن أنديتنا مجرد دكاكين لا تملك تبرير فشلها إلا بالحديث عن وجود مؤامرة أدت إلى إسقاطها ؟؟

- هل هناك مؤامرة حقيقية أصبح الحكام أبطالها مع كل موسم جديد ؟؟ هل يتأثر حكامنا بقوة الجمهور وزعرنة الأندية ؟؟ هل يتدخل حكامنا بشكل مباشر في تحديد بعض النتائج والكشف عن هوية الفائزين ورسم معالم الخاسرين في المباريات ؟؟ أم أن منظومتنا الكروية مجرد منظومة عشوائية لا تملك تبرير فشلها إلا عبر اتهام الحكام وجلدهم ؟؟

- هل هناك مؤامرة حقيقية في الاحتفال السنوي الذي ترعى من خلاله شركة الوطنية موبايل المواقع الرياضية الالكترونية ؟؟ هل تقدم شركة عملاقة بهذا الحجم على محاباة موقع على حساب آخر ؟؟ أم أن الكثير من مواقعنا لا تساوي الشيء الكثير ؟؟ وأن عملها يرتكز أولاً وأخيراً على النسخ واللصق من بعضها البعض ؟؟ لتبرر فشلها هذا بالحديث عن وجود مؤامرة وهمية في عملية تصنيف المواقع ودعمها ؟؟

- هل هناك مؤامرة حقيقية يتعرض لها الإعلاميون الرياضيون في مناطق الوطن كانت سبباً في إحلال رابطة الصحفيين الرياضيين المعطلة منذ أعوامٍ مضت ؟؟ هل هناك أيدٍ خفية تلاعبت في مستقبل الإعلاميين ودمرت بيتهم الأول ؟؟ أم أن ( باب النجار مخلع )، فدمار الرابطة جاء بأيدي أبنائها الذين صمتوا سنوات وسنوات على مصيرهم الضبابي فكانت النتيجة كارثية يستحقها الإعلاميون عن جدارة وامتياز.

- هل هناك مؤامرة حقيقية كانت سبباً في غياب اللاعبين الغزيين عن المنتخبات الوطنية ؟؟ هل أصبح اللاعب الغزي خارج الخدمة الوطنية بسبب الخلافات السياسية والانقسام الممتد لسنوات وسنوات ؟؟ أم أن تراجع مستوى كرة القدم في قطاع غزة كان سبباً في هذا الأمر ؟؟ حيث أصبح اللاعبون الغزيون القادرين على خدمة المنتخبات الوطنية لا يعدون على أصابع اليد الواحدة.

ختاماً .. هي مجرد نظريات لم تثبت بعد ؟؟ فهل يملك إعلامنا الرياضي القادرة على كسر حواجز الخوف، وإجراء تحقيقات صحفية تؤكد لنا إن كانت المؤامرات حاضرة أم هي مجرد أضغاث أحلام !!

شارك معنا .. توقعاتكم للفائز بلقب كأس فلسطين بين (شباب رفح وأهلي الخليل) ؟

  • 20%

  • 80%

القائمة البريدية

سجل بريدك الإلكتروني لتحصل على آخر المستجدات من موقع سبورت فلسطين

إن لم تصلك نشرتنا على صندوق الوارد يرجى مراجعة البريد المهمل.

أو أدخل رقم الجوال لتصلك رسائل قصيرة